مركز اشراق للطب النفسي وعلاج الادمان


   : 00201003222228

علاج الضلالات

علاج اضطراب الضلالات .. الاضطراب الاكثر شيوعاً بين النساء

انتشار الامراض النفسية في الوقت الحاضر بصورة كبيرة راجع الي الاحداث والضغوط المجتمعية التي يمر بها الافراد والحروب والاحداث المؤلمة التي يمر بها الافراد بالاضافة الي عدم قابلية الافراد لمواجهة تلك الاضطرابات بعكس ما كان في السابق ومن خلال هذا المقال سنوف نتعرف علي الضلالات كاحد الاضطرابات النفسية من خلال ( تعريف الضلالات – الضلالات وانواعها – علاج مرض الضلالات  ).

تعرف الضلالات  ؟

  • الضلالات (delusions)  من السمات الاساسية لمرض الفصام وتعرف بانها اعتقادات وافكار خاطئة يعتقدها الشخص بحيث لا يمكن تغيرها بالمنطق او باثبات العكس ويستمر المريض في تمسكه بالوهم بالرغم من وجود دلائل تثبت عكس ما يتوهم .
  •  الضلالات  غير مبنية علي مورث ثقافي او اجتماعي يكون قد اكتسبه الفرد , لذلك تكون افكار واعتقادات مستحيلة الحدوث وغير منطقية لمن حوله  .
  • يتم تشخيص الضلالات ضمن الاضطرابات الذهانية حيث ان الشخص المريض بفقد قدرته علي الاستبصار ويعيش في عالم من الافكار والاعتقادات الخاطئة .
  • عادة ما يصيب هذا الاضطراب الاشخاص في اواخر الثلاثينيات , وتكون الاضطرابات الضلالية اكثر بين النساء .
  • تعد الاضطرابات الضلالية من الحالات النادرة الحدوث في علم النفس , وتشير الدراسات بان نسبة 5 %  من الاشخاص الذهانين المحجوزين بالمستشفيات يعانون من الاضطراب الضلالي .
  • لا يصاب الفرد بالضلالات بسبب حالة طبية او نتيجة سوء استخدام لاحد العقاقير الطبية .

كيفية تأثير اضطرابات الضلال علي الاشخاص المرضي ؟

يتميز اضطراب الضلالات بعدم وجود اية علل نفسية اخري  فيكون الشخص المصاب بالضلالات في حالة نفسية جيدة اذا لم يتعلق الامر بالاضطراب الضلالي الذي يعانيه ، لكن قد تظهر اعراض الاكتئاب من وقت لاخر وربما تظهر بعض الهلاوس الشمية والهلاوس الذوقية وعادة ما تطهر هذه الهلاوس بشكل خاص في كبار السن .

عادة ما يكون الشخص مريض الضلالات في حالة مستقرة تماما فالاضطراب الضلالي لا يؤثر علي طبيعة الشخص , ويستطيع مريض الضلالات ان يعيش حياة طبيعية ويمارس جميع المهام والاعمال اليومية  وتكون سلوكياته في حالة من الاتزان بشكل كامل طالما ان كان الامر غير متعلق بالضلالة التي يعتقدها , لكن لو تعلق الامر بالضلالة فقد يحدث اموراً غير منضبطة ربما تصل الي الشتم والسب وربما التهديد والتوعد , فالشخص مريض الضلالات يكون معتقداً اعتقاداً جازماً بان الفكرة التي لديه امراً مسلماً به  لا يقبل مجرد النقاش فضلاً عن رفض الفكرة لذا يثور ويغضب في حالة المساس او السخرية او مجرد الايحاء بان فكرته خطأ أو غير واقعية .

الضلالات وانواعها  ؟

لا شك ان علاج مرض الضلال سيتوقف بشكل كبير عن نوع الضلالة لذا فالحديث عن انواع  الضلالات النفسية مهم حتي نستطيع معرفة الضلالة وكل ما يتعلق بها وما هي اهم اعراض الضلالات حتي يتم العلاج بمنهجية سليمة .

أولاً ضلالة السيطرة :-  يعتقد الشخص المريض بان هناك قوي خارجية متمثلة في بعض الاشخاص تسيطر علي افكاره ومشاعره وسلوكياته ونؤثر في دوافعه , ويندرج تحت ضلالات السيطرة مجموعة من الضلالات مثل :-

  • ضلالة زرع الافكار والاعتقاد بان لدي البعض القدرة علي زراعة افكار داخل عقل شخص اخر من خلال الاشعة او الاقمار الصناعية او غير ذلك .
  • ضلالة سحب الافكار حيث يعتقد المريض الافكار التي في الدماغ يمكن ان يستخرجها اشخاص اخرون .
  • ضلالات التحكم في الافكار .

ثانياً ضلالة العدمية :- والفكرة الاساسية لهذا النوع من الضلالات هي احساس الشخص بعدم وجوده او عدم وجود جزء من اجزاء جسمه او عدم وجود الاشخاص او يشعر بعدم وجود العالم اصلاً .

ثالثاً ضلالة الغيرة والشك :- وينشأ هذا النوع من الضلالات من الغير المرضية فيعتقد الشخص المريض بان شرك حياته او من يحبه يخونه مع اشخاص اخرين وفي العادة يقوم الشخص بجمع ادلة وهمية ومواجهة شريك حياته بالخيانة الوهمية المزعومة .

رابعاً  ضلالة اتهام الذات :- وتسمي ضلالة الشعور بالذنب ويشعر فيها الشخص بالندم والاثم  بدرجة تسيطر عليه المشاعر وتتمكن منه ليصبح مريضاً بالوهم ومن امثلة هذا النوع من الضلالات ان يقنع الشخص نفسه بانه مسؤل عن حريق او زلزال او فيضان او غيرها من الكوارث الطبيعية والتي لا دخل له فيها ولا يمكن ان يكون له صلة بها .

خامساً ضلالة قراءة الافكار :- يعتقد الشخص المريض بان الاشخاص الاخرين يمكنهم معرفة ما يجول في خاطره وما يدور في عقله ولسان حاله يقول ” كل الناس عارفه اللي بفكر فيه ” .

 سادساً ضلالة الاشارة :- يعتقد الشخص الذي يعاني من هذا النوع من الضلالات بان الاحداث والاشياء الغير مهمة الموجودة بالبيئة المحيطة تحمل في طياتها معني خاصاً له دوناً عن غيره , كمن يعتقد ان شريط الاخبار يحمل بين سطوره معنا ورسائل خاصة موجهه اليه .

سابعاً ضلالة العشق ” هوس الحب ” :- وفيه يعتقد الشخص بان شخصاً اخر يعشقه ,  وعادة ما يتوهم الشخص المريض بان تلك الشخصية التي تعشقة مرموقة ومشهورة وان لها علاقة حب سرية معه , وعادة ما يكون هذا النوع منتشر بشكل كبير بين النساء .

ثامناً ضلالات العظمة :- ويعتقد الشخص المريض بالضلالات وهماً بانه يتمتع بمواهب خارقة وقدرات خاصة تميزه عن سائر البشر , وفي بعض الاحيان يعتقد الشخص المريض فعلياً بانه شخض مشهور او كونه  احد الشخصيات العامة المشهورة ككونه رئيس دولة , او كبير مهندسين , او كونه نجماً من نجوم الروك المشهورين , وغالباً ما تكون الفكرة الاكثر شيوعاً بين هؤلاء الاشخاص المصابين بهذا النوع من الضلالات انهم قد حققوا انجازات عظيمة ولم يلقوا الثناء والتقدير الذي يستحقونه .

تاسعاً ضلالات الاضطهاد :- ويعد هذا النوع من الضلالات هو الاكثر انتشاراَ ولعل علاج ضلالات الاضطهاد  اصعب انواع العلاجات لان المريض قد يشك في اقرب الاقربين فتنعدم الثقة في الاشخاص المحيطين , ويكون الاعتقاد لدي الاشخاص في هذا النوع من الضلالات بان هناك من يتعقبه او يضايقه او يخدعه  او يريد التخلص من او يحيك مؤامرة ضده او يتجسس عليه او يضع العراقيل في طريق تحقيق اهدافه كمن يعتقد ان زملاءه في المل يحاولون ان يضايقوه , وفي احيان كثيرة تكون الضلالات عبارة عن نظام متكامل من الافكار التي تهيمن علي الشخص المصاب بالضلالات بشكل كامل وتسمي ” الضلالات المنظمة ” .

عاشراً ضلالات دينية :- يكون مضمون هذه الضلالات دينياً وقد يأتي هذا النوع من الضلالات متحداً مع غيره كضلالات العظمة فيعتقد الشخص انه نبي او اله او ان المختار ليكون خليفة الله في الارض .

حادي عشر ضلالات جسدية :- وهذه الضلالات متعلقة باداء الجسم لوظائفه او بالمظهر الخارجي للجسم , وعادة ما يعتقد الشخص المريض بأنه غير طبيعي وان الجسم مصاب باحد الامراض ومثال هذا النوع ان يعتقد الشخص المريض بان الطفيليات تغزو جسمه بشكل مستمر .

ثاني عشر الضلالات الطفيلية :- او ما يسمي بضلالات الاصابة بداء طفيلي (DOP) حيث يعتقد الشخص المريض ان جسده تغزوه الطفيليات مثل البكتيريا او الفيروسات او القمل او البراغيث او الديدان او الحشرات او غيرها من الكائنات الغريبة , وقد يشتكي هؤلاء الاشخاص بانهم يتعرضون للقرص من تلك الحشرات بصفة متكررة .

ومن خلال سرد انواع الضلالات نستطيع ان نتعرف علي الفرق بين الهلاوس والاوهام .

كيفية علاج مرض الضلال ؟

يجب الحصول علي القدر الكافي من المعلومات التي تتعلق بمرض الضلالات من حيث طبيعة المرض وانواع الضلالات وطبيعة الشخص المصاب بالضلالات حيث ان علاج الاضطرابات الضلالية يجب ان يتضمن الاساليب الفعالة القوية للعلاج وخطوات لحل تلك المشكلة والخروج من هذه الازمة لهؤلاء الاشخاص الذين يعانون من هذا المرض .

لا يوجد نوع واحد في علاج مرض الضلال , لكن يجب ان يشمل العلاج اكثر من جانب , لذا نحن في دار اشراق للطب النفسي وعلاج الادمان نوفر العديد من طرق العلاج التي تلائم المرضي للوصول الي افضل النتائج من الشفاء والتعافي من اضطراب الضلالات  :-

أولاً العلاج الدوائي :-  حيث يتم تناول مجموعة من الادوية لتساعد الشخص المريض في السيطرة علي اعراض تلك الضلالات بالاضافة الي الادوية المضادة للذهان التي تستخدم في علاج  الضلالات والهلاوس  .

ثانياً العلاج النفسي :-  تأتي اهمية العلاج النفسي في علاج مريض الضلالات في مساعدة الشخص المريض للتخلص من ضلالاته مع تأهيله للارتباط بالعالم الخارجي ومن حوله ,حيث يتم عمل جلسات للعلاج الجماعي والفردي .

ثالثاً العلاج المعرفي السلوكي :- لتدريب الشخص المصاب بمرض الضلالات علي العديد من الاستراتيجيات وطرق السيطرة علي العواطف والمشاعر السلبية وهو من انجح طرق علاج الضلالات .

بالاضافة الي عدة اساليب اخري تتمثل في :-

  1. العلاج باستخدام التنويم المغناطيسي .
  2. العلاج الجشتالتي .
  3. العلاج الكهربائي .
Xavier Grimble Womens Jersey