علاج إدمان الاستروكس

علاج إدمان الاستروكس – يعد إدمان مخدر الاستروكس مثل إدمان الحشيش بالنسبة لصعوبة إيقافه فجأة بدون وجود أعراض انسحابية، وإن التخلص من إدمان ليس أمرا صعباً، بل إنه يحتاج إلى الصبر والإرادة فقط، ويحتاج علاج إدمان الاستروكس إلى الذهاب لمركز متخصص، لأن محاولة الفرد التخلص منه بمفرده تكون صعبة.

ويعد مخدر الاستروكس نوع جديد من أنواع المخدرات، ظهر وانتشر في الآونة الأخيرة، وإن تعاطيه لا يقتصر على الشباب فقط بل، والبنات كذلك من الطبقة الغنية، حيث يعد مخدر قوي جدا مقارنة بباقي المخدرات، كما أنه يؤدي للإدمان الشديد بسبب ما يحتويه من مواد كيماوية.

مخدر الاستروكس:

هو مخدر قوي يتكون من مواد كيميائية قوية جدا بالنسبة للإدمان، حيث يتكون من الهيوسين والهيوسيامين الذي يعد مخدر قوي المفعول، يعمل على تخدير الأعصاب في الجسم.

آثار مخدر الاستروكس على الجسم:

يعد مخدر الاستروكس مادة تم صنعها بمهارة فائقة، مثله مثل مخدر الترامادول بالنسبة لمهارة صنعه، ويعد سعره حوالي ثلاثمائة وخمسون جنيه لكل أربعة جرامات، وذلك باختلاف المكان.

وكذلك يحتوي على الاتروبين، وهذه المواد خطرة تعمل على تدمير خلايا المخ وعضلات الجسم، وهو مخدر يتم تناوله عن طريق لفه مثل السجائر، أو عن طريق وضعه في الماء وشربه كالشاي، أو عن طريق السجائر الإلكترونية.

ويمتلك العديد من الآثار الجانبية أبرزها:

  • يؤثر مخدر الاستروكس كثيراً على الجسم، فإنه يعادل مخدر الحشيش ولكن مع زيادة أعراض الهلوسة والجنون، حيث يجعل من يدمنه مصاباً بالجنون، وذلك بسبب تأثيره على عقل الإنسان.
  • شعور الفرد بعدم القدرة على الاتزان.
  • تخدير الجهاز العصبي للجسم كاملاً، و فقدان القدرة على السيطرة عليه وتدميره.
  • يتغير صوت الفرد، ويكون لديه حشرجة في الصوت.
  • تحول لون الوجه إلى الاحمرار.
  • يجعل الفرد مصابًا بهلاوس سمعية وبصرية.
  • حدوث تشنجات للأطراف، والشعور الخوف والخمول، وعدم القدرة على الحركة.
  • إصابة الفرد بالاكتئاب الحاد والمرضى.
  • قلة التركيز، وحدوث هبوط قد يصل لثلاث ساعات.
  • تجلط الدم وعدم تدفقه.
  • يسبب ضرراً بالغاً بالكبد، ويؤدي إلى تضخمه.
  • يتغير صوت الشخص، ويكون لديه حشرجة أثناء الكلام في الصوت.
  • في بداية الأمر يتسبب في فتح الشهية، ولكن بعد إدمان يؤدي إلى فقدان الشهية، ويؤثر كذلك على المعدة ويسبب النحافة.
اثار الاستروكس على الجسم
اثار الاستروكس على الجسم

علاج إدمان مخدر الاستروكس:

في بداية الأمر يقوم الأفراد بإنكار مدى الضرر الذي يلحق بهم من تناول المخدر، وكذلك يرفضون العلاج منه، وساعد على ذلك انتشاره وسهولة الحصول عليه.

وعندما يتعرضون للتعب والجنون والمعاناة من كثير من الأمراض يعترفون بضرورة التخلص منه، واللجوء إلى المصحات، ولكن ذلك يكون بعد إلحاق الضرر الكبير بالجسم، وصعوبة التخلص من كل ذلك.

قد تعجبك هذه المواضيع ..

الإدمان

1 of 11

وقد أصبح مطلب علاج إدمان الاستروكس منتشرا كثيراً من أهالي الشباب والبنات المتعاطين لمخدر الاستروكس، حيث زادت نسبة تعاطي هذه المادة في كثير من الفئات، حيث أنها تعد قانونية، ولا تظهر في التحليل وذلك من مسببات تفضيلها عن غيرها من المخدرات.

كما قامت المصحات النفسية بعمل إحصائيات عن عدد مدمني الاستروكس، وتدل الإحصائيات على ارتفاع نسبة تعاطيها في مصر، كما أنها تحتل المرتبة الأولى من حيث تعاطي ذلك المخدر.

وفي الطرف المقابل انتشرت كثير من الفيديوهات التي تظهر مدى خطورته، ويقوم بعض الأشخاص الذين يتناولوه بالظهور وهم غير مدركين لما حولهم ومغيبين تماما، ويؤذون أنفسهم دون إدراك، وعندما يدركون ذلك يكون قد فات الأوان، وغيرها من الفيديوهات التي توضح الأضرار الناجمة للفرد عن تناوله.

طرق علاج مخدر الاستروكس:

تختلف خطوات علاج إدمان الاستروكس عن خطوات علاج باقي المخدرات، حيث يمر المدمن في علاج الادمان بثلاث مراحل، لكن في علاج مخدر الاستروكس تكون خطواته كالآتي:

  • يبدأ العلاج بالفحص الطبي أولاً، ويكون هدفه هو معرفة الدافع وراء تناول المخدر، ومعرفة السبب النفسي الذي جعله يلجأ إليه، ومعالجة ذلك السبب، وتأكيد للمريض أن تناول المخدر لا يعالج ذلك السبب، كما يهدف إلى ضمان عدم العودة للمخدر مرة أخرى.
  • القيام بالفحص العلاجي، والفحص الدوائي، للتعرف مدى استجابة المدمن للعلاج، وحتى يتم تشخيص ووضع خطة العلاج المناسبة للمريض.
  • ويتم تطبيق الاختبارات النفسية على المريض لمعرفة مدى الضرر النفسي الذي لديه، وما لحق به من أثر تناول المخدر.
  • تأهيل المريض نفسياً لما سوف يحدث له خلال فترة العلاج، وعلمه بالأعراض الانسحابية التي سوف يتعرض لها، وهو من أهم خطط العلاج الناجح.
  • التحدث مع الأسرة والأصدقاء، وشرح لهم الخطة العلاجية، وكيفية تقديم الدعم له حتى لا يشعر بأنه وحيد منبوذ.
  • وتستغرق هذه الفترة ما بين شهر إلى شهر وأربعة عشر يوماً، وتهدف للتعرف على الحالة النفسية للمريض، ومدى تقبله النفسي لتلقي العلاج، وتحمسه ليعود شخصا طبيعياً.
  • وبعد فحص كل ذلك، يتم وضع الخطة النهائية من خلال المعالج السلوكي والنفسي، التي تتناسب مع المريض.
  • التعرف على نقاط القوة للعمل عليها، والتعرف على الحافز الذي يريده الفرد، حتى يكون دافع له للعلاج من الإدمان.
  • بناء علاقة ثقة، حتى يستطيع المدمن بوح ما بداخله للطبيب المعالج.
  • إشغال المريض بعدة نشاطات تعيد له الحيوية والنشاط، وكذلك تساعده على ملأ وقته والانشغال عن تناول المخدر.
  • ويتم إعطاء المريض بعض الأدوية والمهدئات، واختيار ما يتناسب مع حالته الصحية.

الأعراض الانسحابية لمخدر الاستروكس:

يعد علاج الأعراض الانسحابية هي بداية علاج إدمان الاستروكس وكذلك أصعبها، وتحتاج صبر وبعد تخطيها تكون مرحلة العلاج أسهل بكثير، حيث تتراوح مدة الأعراض الانسحابية لمخدر الاستروكس من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، ومن الممكن أن تزيد المدة وذلك يرجع إلى مدة إدمان مخدر الاستروكس.

ويعد الشعور بالخمول والكسل وفقدان الشهية والشعور بالغثيان وضيق التنفس وفقر الدم والصداع الشديد بالرأس والشعور بالاكتئاب والهلاوس من الأعراض الانسحابية، حيث يتم فيها سحب المخدر من الجسم بعد التعود عليه، ولكن تتم السيطرة عليها من خلال العقاقير الطبية، كما انتشرت في الآونة الأخيرة الكثير من الفيديوهات عن تناول الاستروكس، ويتفاخر بعض الشباب بتناوله، ويشجعون الآخرين على شربه أيضا.

الوقاية من مخدر الاستروكس:

وحتى يضمن المريض عدم العودة لتناول مخدر الاستروكس، يجب عليه قراءة واتباع ما يلي:

  1. أن تتذكر دائما ما كان يحدث لك أثناء تناول المخدر من خمول وضعف وضيق تنفس وشعور بالتعب الشديد، فهذا من شأنه أن يجعلك تتراجع عن تناوله مجددا.
  2. تذكر أن العمر أمامك طويل، وأن هناك من يتمنون الصحة من الله وأنت تضيعها بيدك، وأنك أثناء تناوله معرض للموت في أي لحظة.
  3. عدم تكرار ما حدث سابقا ودفعك للإدمان مجددا، حتى لا تشعر بحاجتك للعودة إليه.
  4. الانشغال بالعمل، ولا تدع في يومك وقت خالي، لأن الوحدة تجعلك تفكر في المخدر، كما يمكنك التطوع في الأعمال الخيرية.
  5. إذا كنت تتناوله حتى الآن ولم تقلع عن تعاطيه بسبب خوفك من أعراض الانسحاب، ومن خطوات علاج إدمان الاستروكس تذكر أن الاستمرار في تناوله أخطر بكثير، فلا مانع من التعب بضعة أيام بدلاً من التعب العمر كله، بالإضافة لاحتمال تعرضك لمرض ليس له علاج.
  6. فاجعل هدفك القرب من الله والتحلي بالصبر وسوف تتخطى ذلك بكل سهولة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.